ترتيبات النظافة العامة والبيئة والكهرباء أيام عيد الأضحى المبارك في اجتماع بلدية طرابلس المركز

 ………

عقد صباح الأحد 19-8-2018 اجتماع بديوان بلدية طرابلس المركز ضم مخاتير المحلات ومدير فرع شركة الخدمات العامة بطرابلس ومكتب الاصحاح البيئي وأعضاء المجلس البلدي ببلدية طرابلس المركز حيث تم مناقشة جملة من المواضيع المتعلقة بتقديم الخدمات داخل نطاق بلدية طرابلس المركز ، إضافة لتركز الاجتماع على الترتيبات التي يجب اتخاذها أيام عيد الأضحى المبارك حيث تم تزويد مخاتير  المحلات خرائط معدة من قبل شركة الخدمات العامة بطرابلس توضح أماكن وآلية تجميع القمامة لتعليقها في الأماكن العامة والمساجد مع  نشرة يتم  تعميمها على الأئمة ووعاظ المساجد ليتم التوجيه في الكيفية المثلى للتخلص من مخلفات الذبائح لتقليل  من الأضرار .

وعلى إثر الاجتماع عقد مؤتمر صحفي أوضح فيه عضو المجلس البلدي (ناصر الكريو) أنه بمناسبة عيد الأضحى المبارك نضع المواطنين أهالي مدينة طرابلس المركز في الصورة لتبيان لهم ما يتم من اتخاذ من ترتيبات تهمهم وليتعاون الجميع لكي تظهر بلدية طرابلس المركز وتظهر مدينة طرابلس في أبهى صورة بهذه المناسبة السعيدة المباركة .

وأشار (الكريو) في المؤتمر الصحفي إلى المشاكل التي ترتبت في السنوات الماضية نتيجة تكدس القمامة والذي أدى إلى وضع خطة وبرنامج متكامل من قبل فرع شركة الخدمات العامة بطرابلس وبلدية طرابلس المركز ، والتي أثمرت مع نهاية ديسمبر من العام الماضي وحتى يناير الى مايو من العام الجاري  إلى ارتفاع مستوى الخدمات وكانت ممتازة ولكن للأسف حدثت نوع من التراجع النسبي لأسباب يعرفها الجميع وحاليا استطعنا أن نعود بجزء من مستوى الخدمة السابقة والمتعلق بتجميع القمامة داخل البلدية بنسبة 60%  وهي نسبة  مرضية في ظل قلة الامكانيات والظروف الصعبة .

وأضاف (الكريو) قائلاً : بمناسبة عيد الأضحى المبارك قامت بلدية طرابلس المركز منذ أكثر من شهر بالتنسيق مع فرع طرابلس للشركة الخدمات العامة وفق برنامج أعدته الشركة لتجاوز المشاكل والمختنقات التي قد تنجم عن مخلفات الأضحية والزيادة المحتملة عن العام الماضي  حتى يكون العمل خلال العيد هذه السنة بفاعلية  أكثر من  السنة الماضية التي ولله الحمد كبلدية طرابلس المركز استطعنا فيها  مواجهة مشاكل القمامة من أول أيام عيد الأضحى المبارك وهذه السنة بعون الله وبتعاون سكان البلدية سيكون الوضع أفضل  .

فيما يخص بيع الأضاحي داخل المدينة طرابلس  أوضح (الكريو) لقد تم عقد اجتماع مع الحرس البلدي لتفادي البيع  داخل البلدية التي تعتبر  مدينة سكنية وأعتقد هذه السنة عدد أماكن بيع الأضاحي في الشوارع وبين السكان أقل بكثير من العام الماضي .

وأشاد (الكريو) بجهود شركة الخدمات العامة رغم امكانياتها المحدودة مشدداً على ضرورة التعاون معها ، وبتعاون المواطنين ووعيهم ستكون بعون الله طرابلس نظيفة ، وقد تعودنا من الأهالي بطرابلس  القيام بعمليات تنظيف أمام المنازل  في مثل هكذا مناسبات فطرابلس أم ليبيا وكل الليبيين يتواجدون فيها ونتوقع في فترة العيد سيكون هناك زوار كثيرين في المناطق والمنتزهات .

وحول الكهرباء قال (الكريو) :  أننا كبلدية  في تواصل مع الشركة العامة للكهرباء وحسب ما علمنا أن الوضع في تحسن نتيجة قلة الاستهلاك وساعات طرح الاحمال سوف تخف تدرجياً ، وعقب عيد الاضحى المبارك سوف تكون هناك حملة داخل بلدية طرابلس المركز للقضاء على الوصلات الغير شرعية .. كما أشار (الكريو) لحملة أخرى ستنطلق إثر العيد والتي ستكون على غرف التفتيش استعدادا لفصلي الخريف والشتاء …. وعن أخر المشاريع  للبلدية قال : تم البدء اليوم في تعبيد طريق ذات العماد والتي ستسهل عملية المرور في تلك المنطقة المزدحمة .

وأشار (الكريو) أنه خلال الأيام القادمة سيكون هناك استحقاق انتخابي محلي هام وهي الانتخابات البلدية والتي تحتاج لمشاركة فاعلة من قبل المواطنين وأننا على ثقة في وعيهم الذي سيفضي إلى اختيار أكفاء يكملون المسيرة ، إضافة أن إجراء الانتخابات سيعطي انطباع ومؤشر هام وجيد أن الديمقراطية هي السبيل الوحيد لتحقيق السلم والتطور والتقدم وأنا على يقين أن طرابلس سوف تعطي مثال يحتذى به في العلمية الانتخابية والتداول السلمي للسلطة .

وتوجه (الكريو) في اختتام كلمته بتحية خاصة لمخاتير المحلات فبهم ووجودهم تحقق الكثير للصالح العام وكان لهم دور في السلم الاجتماعي وتخفيف وطأة العديد من المشاكل ، فهم فعلا من يطلق عليهم الجنود المجهولين فعملهم دائماً لمصلحة الوطن والمواطن وهو في الغالب غير ظاهر للعيان ويعملون بصمت وبتجربة خضناها معهم منذ أربع سنوات وكان لها الأثر الطيب والفاعل داخل بلدية طرابلس المركز ، كما تقدم بالشكر والتقدير لشركة الخدمات ، وشركة المياه والصرف الصحي والسلامة الوطنية والشركة العامة للكهرباء .

من جانبه أوضح مدير فرع شركة الخدمات العامة بطرابلس ( منصف مختار) : في هذه الأيام المباركة تشتد وتيرة العمل بجهد جماعي وبتعاون الجميع ، مشيداً بدور  المواطن في طرابلس الذي له دائماً وقفة جادة وممتازة ويتعاون مع شركة الخدمات العامة بشكل ايجابي متأملاً (مختار)  استثمار هذا  الجهد الطيب  وخاصة في عيد الأضحى المبارك .

وقال (مختار) في المؤتمر الصحفي : لقد  تم تزويد  السادة الأفاضل مخاتير المحلات بأماكن تجميع الرئيسية المقترحة من قبل فرع طرابلس لشركة النظافة العامة وحددنا أماكن التجميع وآلية الجمع مع تزويدهم بنشرة توضح  الخطوات العملية بما يؤدي إلى التقليل من الأضرار البيئية خلال الفترة القادمة ، منوهاً (مختار) بالتعويل بالدرجة الكبيرة على المواطن في التعاون  ، وأنه ستكون هناك أرقام هواتف  وعلى مدار الساعة تستقبل أي بلاغات وذلك بالتنسيق مع بلدية طرابلس المركز وفرع الشركة بطرابلس …. وأضاف قائلاً : جهزنا آلياتنا للجمع والنقل كما حددت من قبل الشركة حوافز خلال هذه الفترة وباشرت فيها من الاسبوع الماضي ، وبفضل الله وتعاون الناس الخيرية استطاعت الشركة توفير السيولة متمنيا أن لا يقتصر هذا الدعم خلال هذه الأيام فقط ويستمر  مع الشركة حتى تستطيع انجاز العمل على مدار العام  فطرابلس تستقبل الرواد من العصر وحتى الفجر وخاصة خلال فترة الصيف وهذا يتطلب جهد اضافي ويتطلب دعم مادي نقدي لكي تستطيع تغطية احتياجاتنا للقيام بدورنا على أكمل وجه  ، مشدداً (مختار) في هذا الصدد أن شركة الخدمات نستطيع سرعة الانجاز وبجودة عالية وتقوم بدور أكبر عندما تتوفر الامكانيات في حينها وبالشكل المطلوب ولا ينفع توفير العامل المادي ويكون في غير وقته فالعامل المادي والإمكانيات عندما تتوفر في حينها مع الحاجة لها تكون نتائجها أفضل ، ويكون فيه استمرارية للعمل التي تخدم المجال البيئي ويتعاون المواطن يشكل أفضل .

أما الدكتور (علي الشحومي) عن  مدير مكتب الاصحاح البيئي ببلدية طرابلس المركز فقد قدم عدة ملاحظات ونصائح في كيفية التعامل مع الجلود ومخلفات الذبح والطرق الصحيحة للتخلص منها عندما لا يريد أصحابها الاستفادة منها ، منوهاً (الشحومي) أنه في حالة وجود أي شيء مريب في الاضحية بعد الذبح بالإمكان الاتصال بالأطباء البيطريين والتوجه لأقرب سلخانة لأخذ النصح والمشورة .